روبوت" يجري عملية جراحية لفتاة سعودية بقوى الأمن بالرياض

2013-04-01

 

سبق- الرياض: نجح أطباء بمستشفى قوى الأمن في إجراء عملية جراحية لفتاة سعودية (19 عاماً)، كانت تعاني ضيقاً في حوض الكُلية اليمنى، باستخدام إنسان آلي "روبوت".
 
وقام بإجراء العملية الدكتور علي بن عبدالله الخرجي، استشاري جراحة مناظير المسالك البولية، الذي قال: "بحمد الله تعتبر السعودية من أولى الدول وأكثرها استخداماً في الوقت الحالي لهذه التقنية المتقدمة في الشرق الأوسط".
 
وأضاف "الخرجي": "بعد فحص المريضة وجدنا حاجتها للتدخل الجراحي، وعندها تقرر إجراء العملية التي تبدأ عادة بثلاثة شقوق صغيرة، يتم من خلالها إدخال أذرع الإنسان الآلي، وتم إصلاح حوض الكُلية للمريضة، وبفضل الله تمت إعادته إلى وضعه الطبيعي".
 
ولفت إلى أن "إجراء العملية باستخدام الإنسان الآلي يأتي مواكباً لمسيرة التطور والتقدم التي يشهدها مستشفى قوى الأمن، بدعم وتوجيه الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية والمسؤولين بالوزارة، وبمتابعة مباشرة من قِبل الدكتور سليمان بن عبدالعزيز السحيمي المدير العام لبرنامج مستشفى قوى الأمن".
 
وبيّن أن تخصص جراحة المسالك البولية يُعتبر من أكثر التخصصات الجراحية استخداماً للإنسان الآلي والتعاطي معه؛ وذلك لدقة وجودة أدائه، وتوفير الوقت والجهد، وتخفيف الآلام والمعاناة التي تنتج من التدخل الجراحي الاعتيادي.
 
وأضاف "عمليات الروبوت تقلل مدة بقاء المريض بالمستشفى، ويعتبر الإنسان الآلي أفضل وأدق من جراحات المناظير الاعتيادية، إضافة إلى أن استخدام هذه التقنية يساهم في زيادة العمليات التي يتم إجراؤها؛ لسرعة تماثل المرضى للشفاء".
 
وأكد أن "استخدامات الإنسان الآلي في الجراحة اكتسبت انتشاراً وشهرة واسعة في معظم دول العالم؛ فغالبية المراكز الطبية المتقدمة في أمريكا وأوروبا تستخدم هذه التقنية في التدخلات الجراحية منذ أكثر من عشر سنوات".

» بيانات الكتاب : عنوان الكتاب » :
مؤلف الكتاب » :
التاريخ» : 2013-04-01



أضف تعليق

الأسم*

البريد الإليكترونى*

الموقع الإليكترونى

التعليق*     «يمكنك اختيار تعليق جاهز بالضغط هنا»




تصميم وبرمجة المتحدة لخدمات الانترنت

جميع الحقوق محفوظة © لموقع لغة الروح