الأمراض حديث الأفكار (1)

2012-09-02

 


هذا المقال ربما يكون من أهم المقالات التي تقرأها في حياتك 
إذا لم يكن لديك خلفية عن العلاقة بين الأمراض والأفكار فهذا المقال 
سيعطيك صورة واضحه عن هذا المفهوم وعن استثماره في حياتك بشكل عملي
لابد أنك سمعت من قبل بمصطلح الأمراض السيكوسوماتيه  psychosomatic وهي الأمراض النفسية الجسدية 
من حصيلة ماقرأته وتعلمته سأعطيك ملخص ماتعلمته في هذا الموضوع .
الإنسان لايمرض إلا عندما لايستطيع التعامل مع أفكاره ، فكل مرض عبارة عن فكرة لم تستطع التعامل معها أو مشكلة لم تستطع تجاوزها
أو مشاعر لم تدرك حاجتها ، لن أقول لك أنك لن تمرض لكن ستتغير أمور كثيرة من ضمنها أنه لن تكون لديك أمراض مزمنه ولن تعاني لفترات طويلة من المرض  ولن يكون تأثير المرض عليك مقارنه بشخص لديه نفس مرضك لكنه لايحمل معرفة بالامور التي سأذكرها هنا ،
كل إحساس سلبي مزمن لديك سيكون نتيجته مرضية لامحالة ، لذا فأنت لن تكون مطالبا بأن لاتحزن ولا تنجرح ولا تخاف 
ولاتندم ، لأنك لاتستطيع إلا أن تفعل ، لأنك إنسان لديك عشرات الأنواع من المشاعر تمر عليك في لحظاتك،
لكنك مطالب بشكل جدي أن تمنع هذه المشاعر من أن تكون مزمنه وتمنع الأفكار التي خلف مشاعرك من أن تتحكم
بك .
غالب الأمراض تقع خلفها فكرة متمردة لم تستطع أن تحللها وتحاورها بما هي في أعماق عقلك وأنت لاتعرف حتى ماهي !
لكن بهذه المعلومات التي سأكتبها لك ستستطيع معرفة الفكرة التي تقف خلف مرضك ،
لقد أثر فيّ كثيرا برنامج لويز هاي يمكنك أن تشفي حياتك وتستطيع أن تتابع هذا البرنامج من هنا 
 
وهو برنامج يقع في عشرة أجزاء ،وأيضا أنصح بقراءة كتاب صلاح الراشد بعنوان فك شفرة الأعراض والأمراض يذكر فيه كل مرض ويقابله الشعور الذي يقع خلفه 
،ومن أروع ماسمعت برنامج ريح بالك للدكتور يوسف البدر وتستطيع متابعته من هنا
دعني أذكر لك هنا بعض المعلومات المذكورة من المصادر السابقة 
إذا كان لديك هاجس للفشل فلابد أنه سيظهر ذلك في  الكبد والجلد والسكر
، وإن كان لديك هاجس الهجران فسيظهر ذلك في الكبد والبنكرياس والجلد والمعده  
، أما الإحساس بالألم في كل الفقرات فهو مرتبط بالاحساس بعدم الأمان .
، إن كنت تعاني من القولون فلا بد أنه لديك  ارتباط وتمسك بالاشياء أما الاحساس بالاهانه  فإنه يؤثر على الاعضاء التناسلية
 الشعور بالذنب والحرمان والنقص والخيانه  يظهر في  تشنجات و دوالي ،
وستجد تفسير العديد من الأمراض في المصادر السابقة ، وعندما تضع يدك على مشكلتك ستكون قطعت نصف الطريق
في التخلص من المشكلة الجسدية التي تعاني منها.
أنا شخصيا أؤمن أن 90 بالمئة من الأمراض سببها نفسي ، هذا لايعني أن الناس مرضى نفسيين 
ولايعني أن نغلق المستشفيات ونكتفي بعيادات نفسية ،لكن لو استطعنا نشر ثقافة أن الإنسان متسبب بأمراضه بالدرجة الأولى 
وأنه يستطيع أن يساهم في علاج نفسه مساهمة فعالة بدل انتظار تعليمات الطبيب أو الغرق في أزمة العين والسحر عندها سنوفر مليارات المليارت من تلك المبالغ الي تصرف على الأدوية والعلاجات ، فإذا علمت عزيزي القارئ أن 45 بالمئة من الذكور في السعودية مدخنين فمن ستلوم؟
وإذا علمت  أن السمنة تكلف السعوديين أكثر من ثلاثة مليارات دولار سنويا كنفقات صحية بسبب الأمراض المرتبطة به 
، وأن معدل زيادة مرضى الفشل الكلوي في السعودية سنويا تبلغ 550 حالة ، وأنه تجاوزت نسبة الأطفال المصابين بتسوس الأسنان أكثر من 90% في مختلف مناطق المملكة.
 
وغيرها من كم الأمراض التي تنهش في جسد المجتمع وتستنزف طاقته ووقته وماله لأن الثقافة معدومة 
وكل هذه احصاءات عام 2011-2012 .
عليك الان عزيزي القارئ أن تطلع على المصادر المذكورة أعلاه و
سأكمل في مقال لاحق ، تابع 

 

» بيانات الكتاب : عنوان الكتاب » :
مؤلف الكتاب » :
التاريخ» : 2012-09-02



أضف تعليق

الأسم*

البريد الإليكترونى*

الموقع الإليكترونى

التعليق*     «يمكنك اختيار تعليق جاهز بالضغط هنا»




تصميم وبرمجة المتحدة لخدمات الانترنت

جميع الحقوق محفوظة © لموقع لغة الروح